مطاردة في الممنوع  (1993)

5
  • فيلم
  • مصر
  • 115 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

يدبر المليونير "بهجت" صاحب إحدى شركات توظيف الأموال خطة للإيقاع بأربعة من موظفيه ظلما فى إحدى الجرائم، لكنهم ينجحون فى الهروب. تسعى المحامية "ثناء" خطيبة أحدهم لإثبات براءتهم ويتعاون معها العقيد عادل...اقرأ المزيد بعد أن توصلت تحرياته إلى إدانة بهجت، لكن تصدر أوامر عليا للعقيد عادل بوقف تحرياته حول أنشطة بهجت غير المشروعة. يقرر "العقيد عادل" الاستقالة ليتعاون مع ثناء فى مهمتها لتأكده من أدانة بهجت وبراءة الشبان الأربعة، وعندما يتم القبض على بهجت وأعوانه وتقديمهم للمحاكمة يطلب عادل من الشبان الأربعة تسليم أنفسهم للشرطة لإعادة محاكمتهم بعد أن وعدهم بالدفاع عنهم للحصول على براءتهم المؤكدة ..

صور

  [5 صور]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

يدبر المليونير "بهجت" صاحب إحدى شركات توظيف الأموال خطة للإيقاع بأربعة من موظفيه ظلما فى إحدى الجرائم، لكنهم ينجحون فى الهروب. تسعى المحامية "ثناء" خطيبة أحدهم لإثبات براءتهم...اقرأ المزيد ويتعاون معها العقيد عادل بعد أن توصلت تحرياته إلى إدانة بهجت، لكن تصدر أوامر عليا للعقيد عادل بوقف تحرياته حول أنشطة بهجت غير المشروعة. يقرر "العقيد عادل" الاستقالة ليتعاون مع ثناء فى مهمتها لتأكده من أدانة بهجت وبراءة الشبان الأربعة، وعندما يتم القبض على بهجت وأعوانه وتقديمهم للمحاكمة يطلب عادل من الشبان الأربعة تسليم أنفسهم للشرطة لإعادة محاكمتهم بعد أن وعدهم بالدفاع عنهم للحصول على براءتهم المؤكدة ..

المزيد

القصة الكاملة:

بهجت حمدى(وحيد سيف)يمتلك شركة توظيف أموال للنصب على المواطنين ويتاجر فى أراضى الدولة،ويقيم مشاريع إسكان وهمية،وقد أقام مشروع إسكان مع حسام(اشرف سيف)وخدعه وأدخله السجن،وعندما كشف...اقرأ المزيد مدير حساباته شريف(حلمى ابو هيف)تلاعبه،لفق له التهم حتى أودعه السجن، ولما مات ابنه المدمن من جرعة زائدة،وكشف زميله طالب الطب مصطفى (مجدى صبحى)سبب الوفاة،ادعى عليه انه قاتل ابنه وأدخله السجن،وقد حاول حسام وشريف ومصطفى الهرب مرتين من السجن وفشلوا.وقد كان لبهجت منافس بالسوق نصاب مثله يدعى صبحى رسلان(محمد القصبى) أدخل ممدوح(سامى العدل)رئيس أمن شركاته،السجن ككبش فداء،ثم عمل على تهريبه بعد ذلك من السجن،ومعه ضحايا بهجت الثلاثة مقابل مساعدته فى التخلص من بهجت.هرب ممدوح ومعه الثلاثى شريف ومصطفى وحسام من السجن،ودبروا كمينا لبهجت فى الطريق كضباط بوليس،واستولوا على حقيبة بها ربع مليون دولار،وكل المستندات التى تدين وتفضح بهجت ومعه صبحى،كما تبرئ الضحايا الثلاثة،فقد كان بهجت يخطط للهرب للخارج. إختبأ الجميع فى منزل مهجور بالساحل الشمالى يمتلكه صبحى رسلان، الذى سعى للحصول على المستندات التى تدين بهجت،ولكن الراقصة فيفى (هندية)زوجة ممدوح،أخبرت صبحى ان زوجها يريد تأشيرة للهرب للخارج مقابل المستندات،وفى نفس الوقت سعى بهجت للوصول الى الهاربين قبل البوليس لإستعادة المستندات. تم تكليف العقيد عادل(فاروق الفيشاوى) بضبط الهاربين من السجن،والإيقاع ببهجت،كآخر عملية قبل استقالته من البوليس،وتفرغه للمحاماه،والذى تأكد من فساد بهجت وصبحى،وقد توصلت تحرياته لبراءة الهاربين من السجن،فحاول مساعدتهم،وذلك عن طريق ثناء (آثار الحكيم)المحامية عن الهاربين،وخطيبة حسام قبل دخوله السجن،وقد أمدت ثناء العقيد عادل بمعلومات عن الهاربين،وعندما اقترب عادل من إدانة بهجت وصبحى،وصلته أوامر بوقف العملية كلها،فقدم استقالته وتبنى تبرئة الهاربين،بعد ان حصل ومعه ثناء على المستندات التى تبرءهم. دار الصراع بين أنصار بهجت وأنصار صبحى،وبين البوليس كل منهم تختلف نظرته نحو الهاربين،وحاول بهجت ان يرشوا المحامية ثناء عن طريق محاميه الداهية عصمت(فايق عزب)وفشل،وجهز صبحى تأشيرات الخروج من مصر للجميع ولكن الثلاثى رفض الهرب،بينما وافق ممدوح،ولكن زوجته فيفى رفضت الهرب وترك مستقبلها الفنى فى الرقص،وكذلك تربية ابنتها الصغيرة خارج البلاد، واعترضت على السفر،مما جعل ممدوح يعترف فى المطار على صبحى وعلى نفسه،فيقبض عليهم البوليس،وعلى بهجت،وقام الثلاثى الهارب بتسليم أنفسهم ليحاكموا محاكمة عادلة بعد ان قدمت ثناء المستندات الدالة على براءتهم. (مطاردة فى الممنوع)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات