جنون المراهقات  (1972)

4.9
  • فيلم
  • مصر
  • 85 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

(عبد المنعم مدبولي) رجل الأعمال الكبير في مشكلة، إذ إن بناته الثلاثة المراهقات يرفضن الزواج إلا من فتي أحلامهمن التي ترسمه كل واحدة في خيالها ، فالأولى تحلم بالزواج من كازانوفا، والثانية من هولاكو،...اقرأ المزيد والثالثة من جيمس بوند ، يعرض الأب بناته على الدكتورة النفسية منى (نبيلة عبيد) لعلاجهن، يضيق زوجها (محمد عوض) لانشغالها بهن عنه ورفضها السفر معه لمقر عمله لحين معالجتهن ، يفكر في حيلة للتخلص منهن بالعمل على شفاءهن.

المزيد

صور

  [30 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

(عبد المنعم مدبولي) رجل الأعمال الكبير في مشكلة، إذ إن بناته الثلاثة المراهقات يرفضن الزواج إلا من فتي أحلامهمن التي ترسمه كل واحدة في خيالها ، فالأولى تحلم بالزواج من كازانوفا،...اقرأ المزيد والثانية من هولاكو، والثالثة من جيمس بوند ، يعرض الأب بناته على الدكتورة النفسية منى (نبيلة عبيد) لعلاجهن، يضيق زوجها (محمد عوض) لانشغالها بهن عنه ورفضها السفر معه لمقر عمله لحين معالجتهن ، يفكر في حيلة للتخلص منهن بالعمل على شفاءهن.

المزيد

القصة الكاملة:

يعانى منير (محمد عوض) من إنشغال زوجته الطبيبة النفسية منى (نبيله عبيد)، التى رفضت السفر معه لمكان عمله الجديد، بسبب إنشغالها برسالتها، التى أخضعت لها الكثير من مرضاها، وحينما قررت...اقرأ المزيد الانتهاء من رسالتها، شفيت جميع الحالات، وبقيت ثلاث حالات استعصت على الحل، ودفع حب الإستطلاع منير، للإطلاع على دوسيهات الحالات الثلاث. أكتشف منير أن رجل الأعمال بيومى بيه (عبدالمنعم مدبولى) لديه ٤ بنات، أعقلهن الصغرى سلوى وعمرها ٨ سنوات، أما الثلاث الأخريات المراهقات، فكل منهن تبغى الزواج من فتى أحلامها، شريطة ان يكون هناك توافق فكرى بينهما، وعلاقة أساسها الحب والإحترام المتبادل، وإلى هنا وهذا التفكير عقلانى جداً، ولكن المشكلة ان الأولى أحلام (آمال رمزى) فتى أحلامها العاشق التاريخي كازانوفا، والثانية عطوات (ناهد يسرى) فتى أحلامها القائد المغولى القديم هولاكو، والثالثة محاسن (شاهيناز طه) فتى أحلامها رجل المخابرات الأمريكى جيمس بوند، وقد وجد بيومى بيه ان أفضل طريقة لعلاج بناته، بعد فشل الدكتورة منى، هى تزويجهن، وبحث عن العريس، دون التقيد بمال أو شكل أو نسب، وعندما جاءه شفيق فرغلى (حسين عبدالنبى) يطلب وظيفة، عرض عليه وظيفة مدير عام، شريطة أن يتزوج إحدى بناته، ولكن البنات رفضنه، وأرعبنه، وجعلنه يهرب آثراً السلامة. قرر منير الإسهام، من وراء زوجته منى، فى علاج الفتيات الثلاث، وذلك بإحداث صدمة لهن، بتشويه صورة فتى أحلام كل منهن، وذلك بإنتحال صفة الشخصيات الثلاث، فإتفق مع الريجيسير خميس أبو فجله (زياد مكوك) على إمداده بالملابس المناسبة لكل شخصية، وكذلك عدد من الكومبارس لمساعدته، وتنكر فى شخصية كازانوفا الذى تعشقه كل النساء، وتقابل مع احلام، واتفق معها على مقابلة والدها بيومى، ليطلب يدها منه، ثم أظهر لها تعدد علاقاته النسائية، ومغازلة النساء حتى فى وجودها معه، حتى ظن إحدى النساء، تبع الكومبارس فغازلها، وكان نصيبه علقة من زوجها، وأصيبت أحلام بصدمة من كازانوفا. ومع عطوات إنتحل شخصية هولاكو، الذى يأكل فى الفطار خروف بعضمه وفروته، ويضرب عشرات الرجال بسيفه، حتى وقع مع بعض الشباب، ظن أنهم تبع الكومبارس، وكانت النتيجة علقة ساخنة، ثم هروبه من ساحة القتال، وترك عطوات بين أيديهم، مما صدمها، وشعرت أنه جبان، فكانت صدمتها كبيرة. أما محاسن، فقد جاءها فى شخصية جيمس بوند، الذى تطارده إحدى المنظمات، ولكن وصل الخبر للدكتورة بمنى، بظهور الشخصيات الثلاث، فلم تصدق، وظنت ان بيومى بيه، أصيب بنفس المرض النفسى، وجاءت للتأكد من ظهور الشخصيات، ورؤيتهم بنفسها، وشاهدت زوجها منير منتحلا شخصية جيمس بوند، والذى هرب مع محاسن بسيارته، تطارده منظمة اخرى، ولأن منير لم يدفع أجور الكومبارس، فقد طالبوا بيومى بيه بالدفع، وحينما رفض، إعتدوا عليه هو وبناته والدكتورة منى، وانقلبت السيارة التى يقودها منير ومعه محاسن، وتم نقل منير للمستشفى، وعادت محاسن للمنزل، لتجد والدها الرجل المحترم مقيدا بالحبال. فاقت البنات الثلاث لرشدهن، وإعتذرن لوالدهن بيومى، وسألن جميعا، عن العريس السابق شفيق فرغلى، إن كان ما زال أعزبا، دليلا على شفاءهن، بينما سافرت الدكتورة منى مع زوجها منير، لمقر عمله الجديد. (جنون المراهقات)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • لا


مواضيع متعلقة


تعليقات