Apocalypto  (2006) Apocalypto

6.6

تواجه مملكة المايا الاضمحلال حيث يصر الحكام على أن مفتاح الازدهار هو بناء المزيد من المعابد وتقديم القرابين البشرية وعندما يحين الدور على آسر قبيلة (جاغوار) يخفي زوجته الحامل وابنه في حفرة عميقة في...اقرأ المزيد مكان قرب القبيلة ويتم آسره بينما كان يقاتل مع شعبه، وبحلول موعد التضحية به يحدث كسوف للشمس ينقذه من الموت لتكن تلك هي نقطة التحول في حياته وبعد ذلك يتمكن من الهرب ويكافح من أجل البقاء على قيد الحياة وإنقاذ عائلته من الموت الأكيد.

صور

  [6 صور]
المزيد

يعرض حاليًا في سينمات مصر

المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تواجه مملكة المايا الاضمحلال حيث يصر الحكام على أن مفتاح الازدهار هو بناء المزيد من المعابد وتقديم القرابين البشرية وعندما يحين الدور على آسر قبيلة (جاغوار) يخفي زوجته الحامل...اقرأ المزيد وابنه في حفرة عميقة في مكان قرب القبيلة ويتم آسره بينما كان يقاتل مع شعبه، وبحلول موعد التضحية به يحدث كسوف للشمس ينقذه من الموت لتكن تلك هي نقطة التحول في حياته وبعد ذلك يتمكن من الهرب ويكافح من أجل البقاء على قيد الحياة وإنقاذ عائلته من الموت الأكيد.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم




  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


أراء حرة

 [2 نقد]

بعيدا عن الحضارات الحديثة

في منتصف الليل اتجهت لشرفة غرفتي ونظرت إلى السماء وتخيلت حياة الإنسان البدائي ثم عدت أدراجي بحثا عن فيلم Apocalypto لأشاهده للمرة الثالثة فقد طرح فيه المخرج والمؤلف (ميل جيبسون) خلاصة تجاربه الفنية لتلك النوعية من الأفلام والتي سبق وأن خاضها سابقا كممثل في فيلم (القلب الشجاع) وتروي قصة الفيلم حياة قبائل الماو البدائية التي تعيش بغابات أمريكا الوسطى في بيئة كم تمنيت كثيرا العيش فيها لكن لا تأتي الرياح بما تشتهي السفن فسريعا ما يشهر الشر أنيابه وتبدأ قيادة شعب الماو بتجريف كافة مظاهر الحياة بكل...اقرأ المزيد قبيلة تمر بها فيآسرو الرجال كعبيد وكذلك النساء كسبايا ويحرقوا الأعشاش والنباتات ويقتلوا الأطفال لكن رجل واحد فقط يحالفه الحظ بالهرب بعد آسرهم لكامل قبيلته ويظل العبقري ميل جيبسون مشهد تلو الآخر يخطف نبضات قلبك ويكسب تعاطفك مع بطله وزوجته الحامل التي تركها في حفرة عميقة مع ابنه الصغير دون مآوى أو مآكل حتى لا تقع بشراك الآسر راسما لحظات رومانسية جميلة تؤكد مدى قوة تحمل المرأة وقوة إصرار الرجل ثم يتجه بك إلى رسالة يوجهها إلى كل طاغي بأن دوما هناك نهاية مريرة بانتظاره ناهيك عن ذلك وذاك بيئة التصوير وبساطتها وكذلك ملابس ولغة قبائل الماو تجعلك حقا تشاهد الفيلم مثلي كلما أردت صفوة ذهنك والبعد عن كل ما هو مستحدث من قبل الإنسان، الفيلم جدير بالمشاهدة لذلك لا تشاهده وأنت منهمك بعمل آخر.

أضف نقد جديد

عنوان النقد اسم المستخدم هل النقد مفيد؟ تاريخ النشر
لمحبى العنف فقط سينمائى هاوى سينمائى هاوى 2/2 11 فبراير 2013
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات