الجمالية  (1980) Al Gamalyh

0
  • فيلم
  • مصر
  • 120 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

فتحي (سمير صبري) يسرق السيارات لحساب المعلم عليوة الذي لا يوفيه حقه ماديًا، وعندما يتبرم فتحي من ذلك، يبلغ عنه المعلم عليوة ويدخل فتحي السجن، وفي السجن يتعرف على لصان آخران، ويقرر ثلاثتهم البعد عن...اقرأ المزيد السرقة والتوبة إلى الله، ويقرر فتحي التعاون مع الشرطة والعمل مجددًا مع المعلم عليوة لكي يرشد عنه الشرطة.


يعرض حاليًا في سينمات مصر

المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

فتحي (سمير صبري) يسرق السيارات لحساب المعلم عليوة الذي لا يوفيه حقه ماديًا، وعندما يتبرم فتحي من ذلك، يبلغ عنه المعلم عليوة ويدخل فتحي السجن، وفي السجن يتعرف على لصان آخران، ويقرر...اقرأ المزيد ثلاثتهم البعد عن السرقة والتوبة إلى الله، ويقرر فتحي التعاون مع الشرطة والعمل مجددًا مع المعلم عليوة لكي يرشد عنه الشرطة.

المزيد

القصة الكاملة:

يعيش فتحي (سمير صبري) مع أمه المريضة (عزيزة حلمي) وأختيه فاتن (رباب) التي تعمل فى مصنع للملابس الجاهزة، ووفاء (وفاء مكي)، ويحب بائعة الخضار والفاكهة نوسة (عفاف شعيب). يعمل فتحي فى...اقرأ المزيد سرقة السيارات لحساب المعلم عليوة (علي الشريف) الذي يهضمه حقه، فيهدده بالقتل، ولكن المعلم عليوة يبلغ عنه البوليس فيتم القبض عليه متلبسًا بسرقة إحدى السيارات ويسجن. وفي السجن يتعرف بزملاءه صلاح عبد الستار (محمود الجندي) الشاب اللص، وصبري (فكري صادق) وهو أيضًا لص، ويخرج ثلاثتهم من السجن ويقرروا التوبة والبعد عن السرقة، ولكنهم لم يجدوا عملًا، كما أن فتحي وجد منزلهم قد تهدم وأن أمه وأختيه يقيمان بالمقابر مع عم أبو العلا (أحمد أبو عبية). وجد صبرى أن أمه قد ماتت ولم يجد مكانًا يأويه، فسكن مع فتحي في المقابر، أما صلاح فقد طرده والده عبدالستار (جمال إسماعيل) صاحب الشركة الثري وتبرأ منه لأنه سجين سابق. كان عبد الستار موظفًا بسيطًا ومتزوج من عواطف (فريدة مرسي) أم صلاح، ثم طلقها ورمى شباكه حول ابنة صاحب الشركة (نادية السبع) والتي أحبته وتزوجته وسلمته كل أموال والدها، وأنجب منها ابنته سامية (سلوى عثمان) التي تخرجت أخيرًا من كلية الحقوق، ولم يكتفي بذلك بل تزوج من الراقصة نرجس (شروق) التي تخونه مع صبيه (فاروق علي) ورغم أن عبدالستار يلبي لإبنته سامية كل طلباتها المادية، إلا أنه إمتنع عن مساعدة ابنه صلاح بالمال أو حتى إيجاد عمل شريف له. اشتد المرض على أم فتحي، ولم يجد لها مكانًا فى المستشفى العام لإجراء جراحة الكلى، واحتاج إلى 2000 جنيه لإجرائها في مستشفى خاص، وطلب من المعلم عليوة المساعدة، فأعطاه تاكسي للعمل عليه، فتم القبض عليه لأنه لا يحمل رخصة، وقد استقبله رئيس المباحث (إيهاب نافع) وطلب منه العمل مع المعلم عليوة ليكون مرشدًا للبوليس، لأن المعلم ينوى القيام بعملية كبرى. قام صلاح بسرقة المال اللازم لإجراء عملية أم فتحي من والده الذي أبلغ البوليس عنه، كما اكتشف عبدالستار خيانة زوجته نرجس مع صبيه، فطاردهما لخارج المنزل وصدمت سيارة نرجس فماتت. قام فتحي بإبلاغ البوليس أن المعلم عليوة ينوي سرقة خزينة محل المجوهرات الموجود بأول الشارع، وقام فتحي بفتح الخزانة، وقام البوليس بالقبض على المعلم عليوة، وتزوج فتحى من نوسة.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل