رحلة يوسف  (2018)

4.9
  • فيلم
  • مصر
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

تدور أحداث الفيلم حول سرقة مخطوطة من مصر على يد عصابة متعددة الجنسيات، تحت قيادة رئيسهم الذي كانت له ابنة من زوجة سابقة، لكنه لم يكن يعلم ذلك، وهو ما أدى إلى تورط هذه الإبنة في إحدى الجرائم التي قام...اقرأ المزيد بها.

صور

  [39 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تدور أحداث الفيلم حول سرقة مخطوطة من مصر على يد عصابة متعددة الجنسيات، تحت قيادة رئيسهم الذي كانت له ابنة من زوجة سابقة، لكنه لم يكن يعلم ذلك، وهو ما أدى إلى تورط هذه الإبنة في...اقرأ المزيد إحدى الجرائم التي قام بها.

المزيد

القصة الكاملة:

تمت سرقة مخطوطة أثرية من دير سانت كاترين، أثناء زيارة فوج فرنسى، فأسرع الأمن المصرى بقيادة اللواء رؤوف (سامى مغاورى) ومساعده الرائد أشرف (خالد عليش) بسؤال صاحب شركة السياحة التى...اقرأ المزيد جاءت بالفوج الفرنسى، يوسف الجبالى (عاطف عبداللطيف)، وعرض عليه صور بعض أفراد الوفد، لعله يمدهم ببعض المعلومات، وقد تعرف على ألبير، الذراع اليمين لزعيم مافيا الآثار الفرنسى فابيان، والذى يتخذ من المغرب مقراً لنشاطه، كما لاحظ أن بالوفد فتاة عمرها عشرون عاما، تدعى إيلين فابيان، ولم يكن يوسف الجبالى يعلم إن لدى فابيان إبنة فى مثل هذا العمر، فقد كان يوسف متزوجا من حبيبته سوزان، بعد قصة حب عنيفه، ويعيش معها فى المغرب، ولكن فابيان طمع فيها، وأجبرها على طلب الطلاق من يوسف، وإلا قتله، وتم له ما أراد وتزوجها، وعاشت معه على مضض، لتربى إبنتها التى إنجبتها بعد تسعة شهور من طلاقها من يوسف، وأدت معاملة فابيان القاسية لسوزان لإدمانها، ثم إنتحارها بجرعة زائدة من المنوم. شك يوسف فى أن ايلين إبنته، خصوصا وتاريخ ميلادها يؤكد أن سوزان حملت فيها إثناء زواجها منه، فعزم الأمر على استعادة إبنته، ومحاولة استعادة المخطوطة، خصوصا وأن الأمن المصرى يشك فيه، ولجأ الى صديقته وحبيبته ليلى (ريم هلال) العاملة بشركات السياحة الفرنسية، والتى هربت من مصر، ولها بعض الملفات الأمنية، التى تمنعها من العودة ثانية، وكلفها بجمع معلومات عن جميع المتصلين والمحيطين بزعيم المافيا فابيان، ومن خلال علاقاته بالعديد من الشخصيات فى فرنسا والمغرب، تمكن من الوصول إلى مديرة أعمال فابيان، إلهام (إلهام بو عزيز)، والتى كانت تحب فابيان، وفضل عليها سوزان، منذ عشرون عاما، وتواصل مع ألبير، ذراع فابيان اليمين، ولامو زميل إيلين فى الجامعة، وبينهما قصة حب، لا يرضى عنها فابيان، وتواصل مع ويليام، وسيط الصفقات الأثرية المسروقة وضامنها، واستطاع يوسف إقناع فريق الامن المصرى بقيادة الرائد أيمن (محمد نجاتى) والمتعاون مع فريق مغربى، بسلامة موقفه، وإستعداده للتعاون مع الأمن لإستعادة المخطوطة. أقنع لامو (أمجد مصطفى) بالتأثير على إيلين للموافقة على مقابلة يوسف، ورفض لامو إية مكافأة مقابل إيذاء فابيان بأى طريقة، ولكن لامو فشل فى إقناع إيلين بالمقابلة، وعندما علم فابيان بمقابلات لامو مع إيلين، رغم تحذيره له، أمر مساعده ألبير بقتل لامو، ولكن يوسف دفع مبلغاً كبيراً لألبير لوضع رصاصات فشنك فى مسدسه، حتى لا يموت لامو، وأقنع إلهام بأن تخبر إيلين أن فابيان ليس والدها، وتوافق على مقابلة والدها الحقيقى يوسف، ولم تقتنع إيلين، قبل إجراء تحاليل DNA، والذى أثبت أن إيلين ليست ابنة فابيان، وأيضا ليست إبنة يوسف، إذ كانت المرحومة سوزان على علاقة بثالث مجهول. إتفقت إلهام مع فريق الأمن المصرى، بإقناع فابيان، بترك مخطوطة مزورة لتسلمها إيلين للوفد المصرى، الذى يعود لتوه الى مصر، ومعه المخطوطة المزورة، حتى يتمكن فابيان من إظهار المخطوطة الأصلية، وتمكن يوسف من رشوة الوسيط ويليام، ليقنع فابيان ببيع المخطوطة، للإسرائيلى داود (مصطفى العلى)، الذى هو فى الحقيقة ضابط مصرى، وتمكنوا من القبض على فابيان أثناء تسليم المخطوطة، وجمع يوسف إيلين على حبيبها لامو، التى فوجئت بأنه على قيد الحياة، فشكرت يوسف، وبعد تعاون ليلى مع الأمن المصرى، لإعادة المخطوطة، تغاضى عن ملفاتها السابقة، وأصبحت حرة فى العودة لمصر، وعادت بالفعل مع حبيبها يوسف، وشهدت تسليم المخطوطة لدير سانت كاترين. (رحلة يوسف)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام



  • هل العمل ملون؟:
  • نعم

  • مواقع التصوير
  • المغرب
  • مصر


  • الفيلم إنتاج مشترك بين مصر والمغرب.
المزيد

أخبار

  [9 أخبار]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات