نوارة والوحش  (1987)

0
  • فيلم
  • مصر
  • 95 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

قرية يتصارع كبار الملاك بها على شراء ارضها. تحل بها الراقصة نوارة وفرقتها فيزج بها فى الصراع بين الكبار .


صور

  [2 صورتين]
المزيد

يعرض حاليًا في سينمات مصر

المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

قرية يتصارع كبار الملاك بها على شراء ارضها. تحل بها الراقصة نوارة وفرقتها فيزج بها فى الصراع بين الكبار .

المزيد

القصة الكاملة:

نزلت الراقصة نوارة (صفيه العمرى) وفرقتها لقرية المنشية لإحياء فرح وفاء(هالة صدقى)إبنة كامله هانم (فتحية طاهر) على ضابط نقطة البوليس الرائد وحيد (مجدى وهبه)وشاهدت آدم (عبدالسلام...اقرأ المزيد محمد)الرجل العجوز والأولاد يطاردونه ويقذفونه بالحجارة،فأنقذته منهم وعطفت عليه،وأصطحبها لمنزل كامله هانم، التى اكتشفت تسميم مواشيها، فأبلغت خطيب ابنتها ضابط الشرطه الذى توصل للفاعل وهو المجرم الجبلاوى (غريب محمود)الذى سمم المواشى لحساب طاهر بيه(جميل راتب)الذى يهدد كامله هانم من أجل شراء ارضها بثمن بخس،وهى ترفض،فقام الضابط وحيد بالقبض على الجبلاوى وإيداعه الحجز.وفى اثناءالفرح وانشغال وحيد، قام رجال طاهر بيه بمهاجمة قسم البوليس وإصابة بعض الجنود وإصابة الضابط حمدى إصابة بالغة وتهريب الجبلاوى. اعجب طاهر بيه بالراقصه نواره وأراد ان ينال منها، فدعا الفرقة لإحياء حفل فى قصره ومنح نواره حجرة لتغيير ملابسها وقد أمدها أدم بمفتاح حتى تغلق حجرتها من الداخل،وبعد الحفل حاول طاهر التودد الى نوارة ولكنها صدته. طلب طاهر من المعلم سطوحى(فاروق على)صاحب القهوه،ان يقيم خيمة ويتعاقد مع الفرقة لإحياء ليالى رقص وغناء يومية بالقهوة حتى لا تغادر نواره البلدة وأمده بالأموال اللازمة. مات الضابط حمدى متأثرا بجراحه،مما أثار الرائد وحيد وصمم على القبض على الجبلاوى والإيقاع بمحرضه طاهر.أراد طاهر بيه ابعاد الرائد وحيدعن البلدة فأوعز إليه ان الجبلاوى مختبأً فى فيلته،فقام وحيد بتفتيشها بدون إذن النيابة،فإشتكى طاهر للمحافظ الذى قام بنقل وحيد من البلده،ولكن المأمور(انورعبدالمنعم)طلب من وحيد ان يقوم بأجازة من اجل شهر العسل،يتمكن خلالها المأمور من إلغاء أمر النقل كما يتمكن وحيد من مراقبة طاهر والتعامل معه بدون رسميات. طلب وحيد من الملازم محمد (محمد ابو داود) القبض على نواره وفرقتها ووضعهم فى الحجز بحجة أخذ أقوالهم حتى يتمكن من مقابلة نواره دون ان يشك طاهر فى أى شئ، وتمكن وحيد من استخدام نواره كمرشدة للبوليس تأتى بأخبار طاهر من داخل قصره،ثم أوعز الى آدم أن نوارة لن تخرج من القسم،والذى سارع الى طاهر بيه يستنجد به، فأسرع طاهر بالوساطة لإخراج نوارة وفرقتها من الحجز وأخذهم الى منزله.لاحظت نواره ان طاهر يخرج ليلا ويقابل غرباء بالزريبه، فتسللت وراءه وإستمعت لحديثهم، وعلمت ان طاهر يتاجر فى السلاح، وقد اتفق على صفقة أسلحة سيتم تسليمها عند الفجر،فذهبت الى منزل وحيد وأبلغت زوجته وفاء،وحين عودتها ضبطها طاهر فقام بإحتجارها فى حجرتها وعين غفير على بابها، وذهب لإتمام الصفقة، وتم القبض على الجبلاوى والأسلحة ورجال طاهر، وتمكن طاهر من الهرب بينما قام ادم بتهريب نواره من حجرتها وضبطهم طاهر فأطلق النار على نواره،فتلقى آدم الرصاص عنها ومات،بينما قبض وحيد على طاهر.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • الموسيقى التصويرية من المختارات العالمية.
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل