عزيزة  (1954) Aziza

4.9
  • فيلم
  • مصر
  • 110 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

عزيزة راقصة استعراضية في أحد الملاهى الليلية، تعول أختها الصغيرة التي تدرس في إحدى المدارس الداخلية، تعيش عزيزة في متاعب عديدة بسبب البلطجي الذي يستولي على نقودها، ويطاردها إذا حاولت الهرب، تقع عزيزة...اقرأ المزيد في حب الجاويش الذي يعمل في المنطقة، وتقرر اعتزال عالم الفن وأن تتزوج من الجاويش حسن، لكن البلطجي يطاردها في منزل الجاويش. ويقوم بتهديدها بإفشاء سرها إلى أختها التي أصبحت حبيبة لابن ناظرة المدرسة الوحيد.

صور

  [10 صور]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

عزيزة راقصة استعراضية في أحد الملاهى الليلية، تعول أختها الصغيرة التي تدرس في إحدى المدارس الداخلية، تعيش عزيزة في متاعب عديدة بسبب البلطجي الذي يستولي على نقودها، ويطاردها إذا...اقرأ المزيد حاولت الهرب، تقع عزيزة في حب الجاويش الذي يعمل في المنطقة، وتقرر اعتزال عالم الفن وأن تتزوج من الجاويش حسن، لكن البلطجي يطاردها في منزل الجاويش. ويقوم بتهديدها بإفشاء سرها إلى أختها التي أصبحت حبيبة لابن ناظرة المدرسة الوحيد.

المزيد

القصة الكاملة:

عزيزه(نعيمه عاكف)خدعها خليل البونو(فريد شوقى)بإسم الحب والوعد بالزواج وبعد ان سلبها شرفها،تاجر بها فى الحانات ترقص وتغنى وتجالس الزبائن ويستولى على نقودها،حتى قبض عليه فى احد...اقرأ المزيد الجرائم ودخل السجن،ووجدت عزيزه نفسها وحيدة مع اختها الصغرى زينب(نعيمه عاكف)التى أودعتها أحد المدارس الداخليه بحلوان،وافهمت الناظره(زينب صدقى)انها تعمل ممرضة. عملت عزيزه بحانة الست توحيده(زينات صدقى)تكد وتكدح من اجل جمع المال لتسديد مصاريف مدرسة اختها،حتى خرج البونو من السجن،وعاود ابتزازها،ولكن الشاويش حسن المصرى(عماد حمدى)تصدى له ومنعه من ابتزاز عزيزه،التى طلب منها الشاويش حسن ان يتزوجها،لكنها اعتذرت له لأنها خاطية وهو شريف،كما انها تحتاج للعمل فى الخمارة من اجل اختها زينب،ووعدته ان تتزوجه وتترك العمل بالخماره عندما تطمئن على مستقبل اختها. أعجبت الست الناظره بالتلميذة اليتيمه زينب،فأرسلت لإبنها مهندس الرى بالسودان منير(شكرى سرحان)ليحضر ويشاهد زينب ويتزوجها وتسافر معه للسودان،والذى حضر بالفعل وشاهد زينب وأعجب بها وبقى مشاهدة اختها عزيزه. جاء منير للحانة مع أصدقاءه وهو لايعلم بوجود عزيزة فيها وشرب وسكر شاهد عزيزة وهو سكران،ولكنه حينما أفاق وشاهدها بمنزل امه مع اختها زينب لم يتعرف عليها،وتمت الخطبة،وتحدد ميعاد لكتب الكتاب بعد أسبوع حتى يتسنى للعريس أخذ عروسه للسودان. علم البونو بوجود اخت لعزيزه فى المدرسة الداخلية تخفيها وتخفى حقيقة عملها عن المدرسة فهددها بفضح أمرها،وطلب منها ان تستدرج العمدة(عبد الغنى النجدى)من الخمارة للحاره المظلمة ليلا،حتى يتسنى له قتله وسرقته،ولكن عزيزه أرسلت خطاب تحذير للشاويش حسن مع صبى الخماره سلامه(سعيد ابو بكر)فتم القبض على البونو،والذى توعد عزيزه بالانتقام. اقتربت زينب من الزواج واطمأنت عزيزه على مستقبل اختها،وقررت تلبية طلب الشاويش حسن من الزواج بها،وذهبت معه لمنزله لمقابلة امه(ثريا فخرى)التى طلبت منها الاقامة معها،وعندما عادت لحجرتها لجمع أغراضها،فوجئت بهروب البونو،وحضوره للإنتقام،وحاول قتل عزيزه التى عاجلته بطعنة فى ظهره،فإستدار لها واطلق عليها الرصاص فأصابها،وحضر البوليس وتمكن الضابط(عبدالمنعم بسيونى) من قتله،ونقل الشاويش حسن عزيزه للمستشفى،والتى أوصته على اختها زينب مع حفظ سرها،ثم أسلمت الروح بين يديه،فذهب الشاويش حسن لحفل الزفاف وأخبرهم بموت عزيزه فى حادث،وطلب من منير الحفاظ على زينب ورعايتها. (عزيزه)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • لا


  • مقتبس من فيلم ايرما الغانية مع بعض التعديلات و اعيد مرة اخري في فيلم خمسة باب و شوارع من نار .
  • قامت فيه نعيمة عاكف بشخصيتين عزيزة الراقصة في البارات و شقيقتها الطالبة في مدرسة داخلية وفي كلتا...اقرأ المزيد الشخصيتين قامت نعيمة بالرقص و الغناء.
  • ملابس نعيمة عاكف من مؤسسة نفرتيتي للأزياء - ١٦ شارع عبدالخالق ثروت بالقاهرة
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات