إنهم يسرقون االأرانب  (1983) They are stealing rabbits

5.4
  • فيلم
  • مصر
  • 100 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

تدور أحداث الفيلم حول صديقان يزج بهما داخل السجن بتهمة الدجل والشعوذة، ويلتقيان بالداخل برجل أعمال شهير يدعى (علي). يتقرب الصديقان من علي ويكتشفان امتلاكه لخريطة بها خطة محكمة للسطو على أحد البنوك،...اقرأ المزيد فبسرقاها منه، ويستعدان لتنفيذ عمليتهم القادمة فور إنقضاء عقوبتهما، وبالفعل ينجحا في عملية السطو لكن يقبض عليهما ويعودان إلى السجن مرة أخرى.

صور

  [1 صورة]
المزيد

يعرض حاليًا في سينمات مصر

المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تدور أحداث الفيلم حول صديقان يزج بهما داخل السجن بتهمة الدجل والشعوذة، ويلتقيان بالداخل برجل أعمال شهير يدعى (علي). يتقرب الصديقان من علي ويكتشفان امتلاكه لخريطة بها خطة محكمة...اقرأ المزيد للسطو على أحد البنوك، فبسرقاها منه، ويستعدان لتنفيذ عمليتهم القادمة فور إنقضاء عقوبتهما، وبالفعل ينجحا في عملية السطو لكن يقبض عليهما ويعودان إلى السجن مرة أخرى.

المزيد

القصة الكاملة:

ثابت(سمير غانم)وحامد(يحيى الفخرانى)عاطلان يمارسان الشعوذة والدجل للنصب على النساء،فيتم القبض عليهما ويودعان السجن،وهناك يصطدمان برجل الاعمال الفاسد الشهير على على على(جميل...اقرأ المزيد راتب)الذى كان لديه عدة مستندات تدينه وتدين مدير البنك الفاسد جبرعبدالحى(نظيم شعراوى)وأراد ابتزازه،ولكن جبر سرق منه المستندات وأخفاها بخزينة البنك،وابلغ عن على الذى قبض عليه وتم سجنه.استعان على على ببعض الرسوم الهندسية التى توضح كيفية اختراق البنك وسرقة المستندات،وبالصدفة علم ثابت وحامد أن لدى على على اوراق مهمة،فقررا سرقتها،وأثناء سرقتهم للأوراق،وصلت الى السجن الصحفية سعاد جلال(لبلبه)ومعها المصور الأخرس نبيل(مجدى امام) لإجراء تحقيق صحفى عن المساجين وخصوصا على على،ودخلا زنزانته وبها ثابت وحامد يتصفحان الأوراق وبها خريطة البنك،فإلتقط المصور صورة لهما فخاف اللصان وألقيا بالخريطة خارجا،وحينما ذهبا لإلتقاطها،وجدا العساكر يحرقونها مع باقى الزباله. أراد على على الانتقام من ثابت وحامد بمساعدة حارسه العملاق مسعد(نصر سيف)ولكن ثابت وحامد جرحا رأسيهما ودخلا المستشفى،ومنها أفرج عنهما،وخارج السجن شاهدا صورتهما بالجريدة وفى يدهم الرسم الهندسى،فحصلا من سعاد على النيجاتيف وقاما بتكبيره لمعرفة التفاصيل،فلم يفهما شيئا،وقاما بممارسة النصب والتحايل حتى يتمكنوا من العيش،حتى خرج لهما على على،وبدأ بمطاردتهما،حتى قبض عليهما ومعهم سعاد التى يعتقد انها تعرف مكان النيجاتيف،وهدد بقتل حامد حتى أعطاه ثابت نيجاتيف آخر. وعرف ثابت وحامد اسرار الرسم الخاص بالبنك الذى ينوى على على سرقة خزانته،وإستأجر المسرح الملاصق للبنك وأقام به حفلا دعا فيه مدير البنك جبر،على ان يتم كسر الحائط الملاصق للبنك ليتم سرقة الخزانة بعد انتهاء العرض،ولكن ثابت وحامد قاما بتنفيذ الخطة أثناء العرض ومعهم سعاد،التى طمعت فى الحصول على المستندات التى تدين على وجبر لنشرها فى موضوع صحفى مثير،وقد تمكنوا من ثقب الحائط بأدوات كان رجال على على قد جهزوها،وقام ثابت بفتح الخزانة،فإنطلقت صفارات الإنذار فسرقوا المستندات والنقود على عجل،وطاردهما أعوان على على وجبر،وأخذت سعاد المستندات،بينما فقد ثابت وحامد النقود فى المطاردة،حتى جاء البوليس وقبض على الفاسدان على على وجبر عبد الحى. ولكن بعد ان نشرت سعاد الموضوع،علم البوليس بما حدث،فقبض على ثابت وحامد لسرقتهم البنك ومعهم سعاد بالطبع. (انهم يسرقون الأرانب)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • قصة الفيلم مقتبسة عن قصة (هاري والتر في المدينة).
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات

أرسل