قلوب الناس  (1954)

5.9
  • فيلم
  • مصر
  • 152 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • +12

تسوء الأحوال بالزوج الثرى بعد أن تزوج من إحدى الراقصات، وتحت إلحاح اسرته يقرر طلاق زوجته، فيلحق ابنته بإحدى المدارس الداخلية حتى يكون بعيدًا عن عالم الرقص الذى تعيش فيه الأم. يفقد الأب ثروته ويعمل فى...اقرأ المزيد وظيفة وضيعة، قبل أن تموت الراقصة تستدعى ابنتها نعمت وتخبرها عن مكان ابيها، يتهم الأب فى جريمة ويدخل السجن لعدة أشهر، يتودد صاحب الكبارية لابنة الراقصة، مما يولد المتاعب مع عشيقته التى تشك أنه أبوها، مما يدفع بصاحب الكباريه، وهو رجل قاس القلب، إلى طرد الفتاة. تلجأ الابنة إلى شاب سبق إن كانت على علاقة حب معه، لكن عشيقته تقتله، تقوم الفتاة بسرقة حقيبة مجوهرات، وتهرب، تقبض الشرطة على القاتلة وتسلم الابنة الحقيبة لرجال الشرطة، وتسعى للبحث عن ابيها، وتعثر عليه عن طريق اخيها، يخرج الأب من السجن، ويلتئم شمل الأسرة.

صور

  [24 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تسوء الأحوال بالزوج الثرى بعد أن تزوج من إحدى الراقصات، وتحت إلحاح اسرته يقرر طلاق زوجته، فيلحق ابنته بإحدى المدارس الداخلية حتى يكون بعيدًا عن عالم الرقص الذى تعيش فيه الأم. يفقد...اقرأ المزيد الأب ثروته ويعمل فى وظيفة وضيعة، قبل أن تموت الراقصة تستدعى ابنتها نعمت وتخبرها عن مكان ابيها، يتهم الأب فى جريمة ويدخل السجن لعدة أشهر، يتودد صاحب الكبارية لابنة الراقصة، مما يولد المتاعب مع عشيقته التى تشك أنه أبوها، مما يدفع بصاحب الكباريه، وهو رجل قاس القلب، إلى طرد الفتاة. تلجأ الابنة إلى شاب سبق إن كانت على علاقة حب معه، لكن عشيقته تقتله، تقوم الفتاة بسرقة حقيبة مجوهرات، وتهرب، تقبض الشرطة على القاتلة وتسلم الابنة الحقيبة لرجال الشرطة، وتسعى للبحث عن ابيها، وتعثر عليه عن طريق اخيها، يخرج الأب من السجن، ويلتئم شمل الأسرة.

المزيد

القصة الكاملة:

حسين ادهم(حسين رياض)من عائلة ثرية تزوج من الراقصه إلهام (زوزو شكيب) وأنجب منها إبنه،ولكن عائلته أجبرته على طلاقها. أخذت الام إبنتها وألحقتها بمدرسة داخليه، وزاولت عملها بالرقص،...اقرأ المزيد وبحث حسين عن إبنته ولم يجدها. أنفق حسين ثروته على الخمر والنساء وافلس، فعمل جرسونا عند ابن صديقه واسمه أيضاً حسين ادهم (انور وجدى) يمتلك كباريه نص الليل والذى اخذه من صاحبته عزيزه شباره (زوزو نبيل) التى أحبته ووثقت به وكتبت الكباريه بإسمه. كان ادهم يستغل احتياجات المقامرين فى صالة القمار ويشترى منهم مقتنياتهم الثمينة من سيارات ومجوهرات بأبخس الأثمان، أما الجرسون فكانت له قضية سرقه ملفقة شهدت عليه فيها عزيزه شباره، فحكم عليه ب ٦ شهور ولكنه إستأنف. أشرفت إلهام على الموت فأرسلت خطاب للجرسون تخبره ان إبنته نعمت فى مدرسة داخليه،واستدعت إبنتها وأخبرتها بأن أبيها حسين ادهم على قيد الحياة. أفلس المقامر رشاد(صلاح منصور)فأطلق النار على ادهم فأصاب الجرسون،ودخل المستشفى وصدر عليه حكم الاستئناف غيابيا ب ٣ شهور سجن. لم يستطع الجرسون الذهاب لإحضار ابنته،فكلف ادهم بالذهاب نيابة عنه،وكانت نعمت قد رأت صورة ادهم فى المجله فظنته ابيها،وتعلقت برقبته. كانت فرحتها عارمة،ولم تترك له فرصة للكلام، ولم يستطع أن يصارحها بالحقيقه،وفى المنزل حاولت ام بسيمه(فردوس محمد)مديرة المنزل أن تصارحها بالحقيقه،ولكن لم يطاوعها قلبها قتل فرحتها. عاشت نعمت مع ادهم فى منزل واحد على انه ابوها الذى حرمت منه طويلا. حاولت عزيزه بكل الطرق ان تعرف حكاية الإبنه التى ظهرت فجأة،وكلفت قاسم (شكرى سرحان) احد المقامرين المفلسين، بمشاغلة نعمت لمعرفة الأخبار منها. أحب ادهم نعمت،وصارح ام بسيمه فنصحته بترك أعماله المشبوهه واختيار عمل شريف، اذا أراد ان يحيا حياة افضل مع نعمت. تعرف قاسم على نعمت، وتكررت لقاءاتهما وأحبته ثم أخذها الى الكباريه لترى عمل والدها وتجارته فى الخمر والنساء. حرض قاسم نعمت ان تسرق خزينة والدها لكى تعيدالأموال لأصحابها،ويعود والدها الى صوابه. جن ادهم لفقد ماله وصارحها بأنها ليست إبنته، وذهب الى عزيزه وعرف منها ان الفاعل هو قاسم. خرج الجرسون من السجن،وحاول ان يعيد نعمت الى صوابها، وطالبها بإعادة المال الى صاحبه، ولكنها لم تصدقه وصدقت قاسم الذى طالبته عزيزه بنصيبها فرفض، فقتلته وقبض عليها البوليس. أخذت نعمت حقيبة المجوهرات والمال وذهبت الى الكباريه،وكانت عزيزه قد اتفقت مسبقا مع احدى العصابات لحرق الكباريه، فتم حرقه وبه نعمت،والتى أسرع إليها أدهم لإنقاذها،وضاع الكباريه،وتعهد ادهم بإعادة المال لأصحابه والبحث عن عمل شريف،وتزوج من نعمت.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • +12


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • لا


مواضيع متعلقة


تعليقات