الشيطان  (1969)

6
  • فيلم
  • مصر
  • 95 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ

يبحث ماركو رئيس عصابة لسرقة الآثار فى مصر عن الشخص الذى يملك الرموز المكتوبة عن كنز فرعونى ، تطارده الشرطة فى كل مكان ويتعقبه الضابط منير المصرى ، ويحضر منير من لبنان ليتعقب ماركو فى مصر ، ويقابله...اقرأ المزيد الضابط صلاح ويخبره أن يحتاط للأمر ويحافظ على حياته وأثناء خروجهما من المطار يتم اختطاف منير وصلاح فى سيارة ويهرب منير وصلاح . يثور ماركو لهروبهما ويهدد الفتيات وليحافط على منير وصلاح يدخلهما مستشفى ثم يبدآن معه بالتوجه إلى الكباريه بعد أن عرفا أنه وكر لماركو ، هناك تتعرف الراقصة عليهما وتخبر ماركو بطريق الإشارة أثناء الرقص ، تبدأ عصابة ماركو فى القبض عليهما ويدبر ماركو مع معاونته سعاد أمرًا هو إبعاد منير وتنكشف حقيقة سعاد ويبدأ ماركو فى البحث عن حمدان أبو شامه الذى يملك نصف سر مكان الكنز ، تبحث الشرطة عن حمدان . يطلب منير من سعاد معاونته فى استدارج ماركو لتصوير نصف الرموز ويعلم ماركو بوجود حمدان ويرسل إحدى فتياته الجميلات والتى تستطيع استدارجه ويبدأ فى حل شفرة لغز الرموز ، يذهب مع العصابة إلى المكان الموجود به الكنز . يحضر رجال الشرطة ويقبضون على ماركو وعصابته .

صور

  [15 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

يبحث ماركو رئيس عصابة لسرقة الآثار فى مصر عن الشخص الذى يملك الرموز المكتوبة عن كنز فرعونى ، تطارده الشرطة فى كل مكان ويتعقبه الضابط منير المصرى ، ويحضر منير من لبنان ليتعقب ماركو...اقرأ المزيد فى مصر ، ويقابله الضابط صلاح ويخبره أن يحتاط للأمر ويحافظ على حياته وأثناء خروجهما من المطار يتم اختطاف منير وصلاح فى سيارة ويهرب منير وصلاح . يثور ماركو لهروبهما ويهدد الفتيات وليحافط على منير وصلاح يدخلهما مستشفى ثم يبدآن معه بالتوجه إلى الكباريه بعد أن عرفا أنه وكر لماركو ، هناك تتعرف الراقصة عليهما وتخبر ماركو بطريق الإشارة أثناء الرقص ، تبدأ عصابة ماركو فى القبض عليهما ويدبر ماركو مع معاونته سعاد أمرًا هو إبعاد منير وتنكشف حقيقة سعاد ويبدأ ماركو فى البحث عن حمدان أبو شامه الذى يملك نصف سر مكان الكنز ، تبحث الشرطة عن حمدان . يطلب منير من سعاد معاونته فى استدارج ماركو لتصوير نصف الرموز ويعلم ماركو بوجود حمدان ويرسل إحدى فتياته الجميلات والتى تستطيع استدارجه ويبدأ فى حل شفرة لغز الرموز ، يذهب مع العصابة إلى المكان الموجود به الكنز . يحضر رجال الشرطة ويقبضون على ماركو وعصابته .

المزيد

القصة الكاملة:

مارجو(برج فازليان)مجرم دولى خطير مطلوب بمعظم دول العالم ويطارده الضابط المصرى منير(فريد شوقى)من بلد لبلد،حتى علم انه سافر لمصر فسافر وراءه،وفى الطائرة وصلته رسالة تحذره من مؤامرة...اقرأ المزيد تستهدفه اكتشفها البوليس الثرى الذى رصد وصول ماركو مع مساعدته مارجو (سعيده جلال)وتمكن الضابط عصام(اشرف عبد الغفور)من تأمين وصول منير،ولكن مارجو ومساعديها من النساء تمكنوا من خطف منير وصلاح معا فى سيارة تحت تهديد السلاح،ولكن صلاح اطلق بودرة من خاتمه أصابت الخاطفين بالعطس،وهرب الضابتان،وإختبئا بمستشفى للتمويه حيث قابلهم رئيس المباحث(كمال الزينى)واخبرهما ان ماركو كان بمصر منذ ١٥ عاما يعمل مع عالم أثار فرنسى،الذى قتله وهرب. تمكنت مارجو وأعضاء عصابتها من النساء من التنكر فى زى ممرضات وقاموا بتخدير الضابطين وخطفهم للمرة الثانية،ليلتقوا بماركو الذى يدور صراع بينه وبين منير من مدة طويلة،وكان هدف ماركو تعطيل منير حتى ينجز المهمة التى جاء من أجلها. تمكن الضابطان من الهرب مرة أخرى بعد ان علما ان لماركو مساعدة مصرية تدعى سعاد(شمس البارودى)كانت مهمتها تعطيل منير حتى لايقتفى أثرماركو،لكن منير استثار فيها مصريتها وعلم ان ماركو يريد الكنز الأثرى الذى اكتشفه العالم الفرنسى ومع ماركو نصف الخريطة ومع تاجر الآثار هشام ابو شامه النصف الآخر،ويبحث ماركو عن هشام. استطاعت سعاد ان تمهد الطريق لمنير لتصوير النصف الموجود مع ماركو،واصبح الصراع الآن بين ماركو ومنير،من يصل لهشام اولا،وعلموا ان هشام قد مات ولكنه ترك نصف الخريطة مدقوقا بالوشم على ظهر إبنه حمدان(على مصطفى)الذى توصل إليه منير واكتملت معه الخريطة،ولكنها فى احد المعابد الجنائزية المنتشرة حول الأهرامات وفى الأقصر واسوان،ولا يدرى منير بأيهما،فراقب ماركو الذى توصل لحمدان ونقل الخريطة من على ظهره وقتله،وترك ورقه تفيد ان المكان هو الهرم الأكبر،حيث ذهب البوليس الى هناك،ولكن منير ذهب الى هرم سقاره لأنه يعرف مكر ماركو،وبالفعل وجده هناك وقد عثر على الكنز،وقتل رفاقه جميعا واستعد للهرب فقبض عليه منير. (الشيطان)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • لا


مواضيع متعلقة


تعليقات