بكره احلى من النهارده  (1986) Bokra Ahla Men El-Naharda

0
  • فيلم
  • مصر
  • 105 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

نعمت (لبلبة) فتاة تبحث عن والدتها التي ابتعدت عنها لمدة خمسة عشر عامًا وسافرت للدار البيضاء. تستاء نعمت لمعاملة والدها عفيفي بيك (أحمد مظهر) الذي لا يرغب في مساعدتها، فتقرر العودة إلى مصر من أجل ميراث...اقرأ المزيد والدتها. فتقابل أحمد (حاتم ذو الفقار) الذي يدعوها إلي العشاء وأثناء تناولهما الطعام يقابلان نجف (صفية العمري) وخشبة (عبد المنعم مدبولي) الفنانين الاستعراضيين، اللذين نكتشف أنهما على علاقة بأحمد وأنهم مجموعة من النصابين.

صور

  [1 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

نعمت (لبلبة) فتاة تبحث عن والدتها التي ابتعدت عنها لمدة خمسة عشر عامًا وسافرت للدار البيضاء. تستاء نعمت لمعاملة والدها عفيفي بيك (أحمد مظهر) الذي لا يرغب في مساعدتها، فتقرر العودة...اقرأ المزيد إلى مصر من أجل ميراث والدتها. فتقابل أحمد (حاتم ذو الفقار) الذي يدعوها إلي العشاء وأثناء تناولهما الطعام يقابلان نجف (صفية العمري) وخشبة (عبد المنعم مدبولي) الفنانين الاستعراضيين، اللذين نكتشف أنهما على علاقة بأحمد وأنهم مجموعة من النصابين.

المزيد

القصة الكاملة:

عانت زينب(لبلبه)من زوجها عفيفى الحلوانى(احمد مظهر)الذى أساء معاملتها، وأضاع أمواله على الخمر والنساء، فألحت فى طلب الطلاق، فإستجاب لها وطلقها، وأخذ ابنتهما الصغيرة نعمت، وسافر بها...اقرأ المزيد الى كازابلانكا بالمغرب، وحرمها من رؤية إبنتها، بينما تزوجت زينب من رجل ثرى، غير انه توفى بعد شهر، وترك لها فيللا كبيرة وكثير من المال، أنفقته على الأيتام، بعد أن حولت الفيللا لدار لرعاية الأيتام الصغار، ليعوضوها عن حنان إبنتها نعمت. وبعد ١٥ عاما، علمت نعمت (لبلبه) من المحامى سعد(عاطف بركات) أن أمها زينب قد توفيت وتركت لها ميراث فى مصر، فعادت للقاهرة مع والدها عفيفى، لتكتشف ان الميراث عبارة عن فيللا كبيرة تستغل كدار للأيتام، وإعترض طريقهم النصاب وائل خيشه (عبد المنعم مدبولى) وإبنته نجف (صفيه العمرى) وإبنه احمد (حاتم ذو الفقار) الذى إدعى أنه إبن المستشار المليونير عادل حسنى، وتعرف على نعمت وأقام معها علاقة عاطفية، بينما كان خيشه ونجف يقدمان استعراضات غنائية بملهى الفندق، الذى يقيم فيه عفيفى وإبنته نعمت، على حساب المحامى سعد، الذى يتولى تصفية التركة، التى تركتها زينب هانم لإبنتها نعمت، وإدعى عفيفى إنه مليونير كبير بالدار البيضاء، وانه لايهمه التركة التى تركتها زينب هانم، وفى سبيل تعرفه على نجف، إدعى رغبته فى التعاقد مع خيشه ونجف لرحلة عمل يجوبان بها ملاهى أوروبا، وإستكمالا لعملية النصب ترك خيشه إبنته نجف مع عفيفى، حيث سكبت نجف اليانسون على بنطلون عفيفى، الذى خلعه لتجفيفه، ليدخل خشبه ويضبطه بملابسه الداخلية فى حجرة إبنته، وحتى لا يبلغ البوليس أخذ منه شيك بمبلغ ١٠ آلاف جنيه، كتب فيه عفيفى رقم تليفون الفندق بدلا من رقم حسابه البنكي، ولكى يحصل خيشه على قيمة الشيك، أقنع عفيفى ببيع دار الأيتام، بينما أسرع خيشه للراقصة الاستعراضية نجوى (نجوى فؤاد) وأقنعها بشراء الفيللا، لتحويلها الى فندق كبير، وقد عرضت نجوى بعد المعاينة مبلغ نصف مليون جنيه، ورحب الجميع بالعرض، ولكن صفاء (سحر رامى) وهى فتاة كفيفة، قامت زينب هانم بتربيتها والعناية بها، بعد أن فقدت بصرها بسبب وضع زوجة أبيها فى عينيها صبغة اليود، بدلا من القطرة، قامت بتسليم نعمت شريط تسجيل، تركته لها والدتها قبل موتها، تطلب منها العناية بالأيتام، وعدم بيع الفيللا، وعدم الانصياع لطلب والدها عفيفى منها بيع الفيللا، مدعيا احتياجه للمال حتى لايدخل السجن، ولكن كانت الضغوط كثيرة على نعمت، فقررت صفاء ترك الدار، وكانت تتعثر فى الطريق، ورآها الرائد هانى فوزى (محمد خيرى) الذى أعادها للدار، وأعجب بها، فعرضها على شقيقه طبيب العيون، الذى اجرى لها جراحة ناجحة، اعادت لها بصرها، وتأرجح احمد مابين رغبته فى النصب على نعمت والزواج بها من أجل اموالها، وبين حبه الحقيقى لها، غير أن نعمت فاجأته بالاعتراف بفقرها، وأنها ووالدها لايملكان سوى دار الأيتام، وتعاطف احمد معها، وانضمت له أخته نجف، وعارضوا والدهم خيشه، الذى رباهم على النصب والسرقة، وكان احمد يلبس ملابس إبن عمه، وكانت نجف تلبس ملابس إبنة عمها، كما خدعها إبن عمها، وبعد ماعمل عملته السودا، هرب منها وإختفى تماما، وقد اشتكى لهما خيشه، من اخيه الكبير، الذى استغل جهله بالقراءة والكتابة، وإستولى على امواله، وإقتنع خيشه بدناءة عمله، وأعاد الشيك لعفيفى، بينما قامت نعمت بإقناع نجوى بعدالة قضية الأيتام، والتى استجابت لضميرها، وتبرعت بمبلغ كبير لإعاشة الأيتام، وتزوج الرائد هانى من صفاء، بينما تزوج احمد من نعمت، بعد سلوكه الطريق القويم. (بكره أحلى من النهارده)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


مواضيع متعلقة


تعليقات