أحمد صالح ( - 2012) Ahmad Saleh

السيرة الذاتية

كاتب ومخرج وناقد سينمائي مصري، بدأ حياتة كصحفي بارز ومؤثر في مجال الصحافة الفنية التي احترفها منذ كان طالباً بالسنة الثالثة بالكلية. حصل عام 1971 على دراسات عليا من المعهد العالي للسينما قسم السيناريو والإخراج، درس الدراما بالقسم الحر بالجامعة الأمريكية علي الرغم من حصوله علي...اقرأ المزيد ليسانس كلية الحقوق عام 1958، بدأ حياته العملية عام 1966 معداً للبرامج وكاتباً للدراما الإذاعية، ثم اتجه إلي السينما وكتب أول أعماله سيناريو فيلم "نحن لا نزرع الشوك" قصة يوسف السباعي، وواصل العمل في السينما وقدم أفلام: الأحضان الدافئة وساحرة وأريد هذا الرجل وعجايب يا زمن وصابرين والجبان والحب والشريدة وليل وخونة ورحلة النسيان وبرج المدابغ وبستان الدم والراية الحمرا. ك سيناريست مع فيلم «نحن لا نزرع الشوك» عام 1970 وهو الفيلم المأخوذ عن رواية للكاتب الراحل ووزير الثقافة الأسبق يوسف السباعى وقامت ببطولته شادية ومحمود ياسين، وصلاح قابيل، لم يتوقف عن محاولة وصل الادب بالسينما، فقدّم سيناريوهات مستوحاه من روايات وقصص لأدباء منهم موسى صبري في أفلام منها «الجبان والحب»، و«دموع صاحبة الجلاله»، ونجيب محفوظ والأخير تحديدا كوّن معه صالح حالة اشبه بثنائي فني، محفوظ يكتب وصالح يترجم هذه الكتابات إلى لغة سينمائية من خلال عدد من الأفلام منها «ليل وخونة»، و«المطارد»، و«الشيطان يعظ»، ثنائي فني من نوع آخر كوّنه صالح مع المخرج الراحل أشرف فهمي قدما من خلالة عدة أفلام يعرفها الجمهور حتى الآن ويتابعونها منها «بستان الدم و«لا تسألني من أنا»، و«الرايا الحمرا» ، فى مجال الصحافة أيضا شكلت كتابات صالح النقدية جانبا هاما في نشر ثقافة السينما في مصر خاصة وإنه كان من أوائل الداعين ﻹنشاء صفحة فنية مختصة بالسينما في الجرائد، وكان دائما ما ينقل قلمه وقائع المهرجانات العالمية التي كان دائما يحرص على حضورها واسمه دائما ما يرتبك بالأنشطة السينمائية في مصر سواء كأحد أعضاء لجان التحكيم في المهرجان أو مديرا لأحد ندوات هذه المهرجانات.

المزيد

صور

  [1 صورة]
المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • كاتب ومخرج وناقد سينمائي مصري، بدأ حياتة كصحفي بارز ومؤثر في مجال الصحافة الفنية التي احترفها منذ كان طالباً بالسنة الثالثة بالكلية. حصل عام 1971 على دراسات عليا من المعهد العالي...اقرأ المزيد للسينما قسم السيناريو والإخراج، درس الدراما بالقسم الحر بالجامعة الأمريكية علي الرغم من حصوله علي ليسانس كلية الحقوق عام 1958، بدأ حياته العملية عام 1966 معداً للبرامج وكاتباً للدراما الإذاعية، ثم اتجه إلي السينما وكتب أول أعماله سيناريو فيلم "نحن لا نزرع الشوك" قصة يوسف السباعي، وواصل العمل في السينما وقدم أفلام: الأحضان الدافئة وساحرة وأريد هذا الرجل وعجايب يا زمن وصابرين والجبان والحب والشريدة وليل وخونة ورحلة النسيان وبرج المدابغ وبستان الدم والراية الحمرا. ك سيناريست مع فيلم «نحن لا نزرع الشوك» عام 1970 وهو الفيلم المأخوذ عن رواية للكاتب الراحل ووزير الثقافة الأسبق يوسف السباعى وقامت ببطولته شادية ومحمود ياسين، وصلاح قابيل، لم يتوقف عن محاولة وصل الادب بالسينما، فقدّم سيناريوهات مستوحاه من روايات وقصص لأدباء منهم موسى صبري في أفلام منها «الجبان والحب»، و«دموع صاحبة الجلاله»، ونجيب محفوظ والأخير تحديدا كوّن معه صالح حالة اشبه بثنائي فني، محفوظ يكتب وصالح يترجم هذه الكتابات إلى لغة سينمائية من خلال عدد من الأفلام منها «ليل وخونة»، و«المطارد»، و«الشيطان يعظ»، ثنائي فني من نوع آخر كوّنه صالح مع المخرج الراحل أشرف فهمي قدما من خلالة عدة أفلام يعرفها الجمهور حتى الآن ويتابعونها منها «بستان الدم و«لا تسألني من أنا»، و«الرايا الحمرا» ، فى مجال الصحافة أيضا شكلت كتابات صالح النقدية جانبا هاما في نشر ثقافة السينما في مصر خاصة وإنه كان من أوائل الداعين ﻹنشاء صفحة فنية مختصة بالسينما في الجرائد، وكان دائما ما ينقل قلمه وقائع المهرجانات العالمية التي كان دائما يحرص على حضورها واسمه دائما ما يرتبك بالأنشطة السينمائية في مصر سواء كأحد أعضاء لجان التحكيم في المهرجان أو مديرا لأحد ندوات هذه المهرجانات.

المزيد



  • بلد الوفاة:


مواضيع متعلقة


تعليقات